سنين
هـــذه الرســـالة تفيـــد بأنـــك غيــــر مسجـــل لدينـــا
ويســـعدنا كثيـــراً إنضمــامك لنـــا ..
مـــــع تحيـــــات
إدارة المنتــدي

سنين


 
الرئيسيةعلاء الديناليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 شكوى فقير

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
امير الاحلام
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 186
تاريخ التسجيل : 26/11/2009

مُساهمةموضوع: شكوى فقير   الأحد مايو 23, 2010 5:41 am

بسم الله الرحمن الرحيم :

أقدم لكم هذه الأبيات التي أتمنى أن تنال إعجابكم و أعتذر من صاحبها لأني نسيت إسمه:

يمشي الفقير و كل شيئ ضده

و الناس دونه تغلق أبوابها

وتراه ممقوتا وليس بمذنب

ويرى العداوة لا يرى أسبابها

حتى الكلاب إذا رأت ذا غنية

انحنت إليه و حركت أذنابها

و إذا رأت يوما فقيرا عاديا

نبحت عليه و كشرت أنيابها

***********************
امـــــــ الاحلام ــــــير

ومـا مــِن كاتبٍ إلا سيبلى ....... ويُبقي الدهر مــا كتبت يـداهُ
فلا تكتُب بخطِك غير شيءٍ ....... يسُــرك في القيامةٍ أن تـراهُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
دكتور حودة
عضو


عدد المساهمات : 2
تاريخ التسجيل : 30/05/2010

مُساهمةموضوع: رد: شكوى فقير   الأحد مايو 30, 2010 11:27 pm

امير الاحلام
اشتقت للرد على كتابتك منذ زمن بعيد
وها انا ارد على هذة الابيات الجميلة ولكن قد تكون اجمل لولا ان ينقصها شيئين اما الاول
فينقصها الدقة اللغوية مع حسن التلاعب بالالفاظ
وثانيها
انها تحكى عن واقع مرير وحال فئة من الشعب بل حال طبقة باثرها ونحن والله فى غنى على
ان يزكرنا احد بوضعنا وحالنا
لان الفقر ليس فقر مادة فحسب بل فقر حال وراحة بال
دكتــــــــــــــــــــــــــــــــــ حودة ـــــــــــــــــــــــــــور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
امير الاحلام
مشرف
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 186
تاريخ التسجيل : 26/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: شكوى فقير   الإثنين مايو 31, 2010 1:47 am

يسعدنى ويشرفنى ردك على كتاباتى
والف شكر على ملاحظاتك التى سوف احطها فى الاعتبار مستقبلا .
وجزالك الله خيرا .

لكن عن هذة الكلمات بالتحديد فهى ليست لى انا وليست من كتاباتى . بل هى منقولة لشاعر عباسى
أبو الفضل العباس بن الأحنف بن الأسود بن طلحة الحنفي اليمامي، والحنفي نسبة إلى بني حنيفة قومه. شاعر عباسي من شعراء القرن الثاني للهجرة. نشأ في بغداد. ويُعد من فحول شعراء الغزل، الذين اقتصروا عليه دون غيره من الأغراض إلا ما ندر، حتى قال ابن المعتز في طبقاته: ¸كان شعره كله في الغزل والوصف·. وتكاد المصادر تجمع على ما تحلى به الشاعر من الفضائل، فبعضها يصفه بأنه: ¸كان غزلاً ولم يكن فاسقًا·، كما وصفه آخرون بالكرم ومحاسن الأخلاق والفضل.
ويشبه العباس في عصره، عمربن أبي ربيعة في العصر الأموي، فكلاهما انصرف إلى الغزل، غرضًا قائمًا بذاته. وقد توطدت علاقة العباس بالخليفة العباسي هارون الرشيد، فكان من ندمائه المقربين، ويقال: إنه كان يصحبه في غزواته لأرمينيا وأذربيجان. كما يقال إن جفوة وقعت بين الخليفة وإحدى زوجاته، وتثاقل كل من الزوجين على صاحبه، إلى أن نظم العباس قصيدة ما إن سمعها الرشيد، حتى بادر إلى مصالحة زوجته. ومن أبيات هذه القصيدة :


العاشقان كلاهما متجنِّـبوكلاهما متعتِّبٌ متغضِّبصدَّتْ مُغاضِبةً وصدَّ مُغاضبًاوكلاهما مما يعالج مُتْعَـبُراجِعْ أحبتك الذين هجرتهـمإن المتيَّم قلمـــا يَتجنَّــبُإن التجنب إن تطاول منكمـادبَّ الســلوُّ له فعزّ المطلــب
وقد وقع العباس بن الأحنف في حب جارية يقال لها فوز أشعلت قريحته الشعرية، فمضى يتغزل بها، ويصف مايعانيه من حبها، حتى أوقف عليها ديوان شعر، يفيض بصدق المعاناة، ويرسم صورة وضيئة للحب الطاهر العفيف، ويجعل حب العباس بن الأحنف وشعره الغزلي رمزًا خالدًا في الأدب العربي. ومن رقيق غزله قوله في محبوبته (فوز) :

لما رأيت الليل ســدَّ طريقـــهعنّي وعذّبني الظـلام الرَّاكدُوالنجم في كبد السماءِ كأنهأعمــى تحيّر مالديــهِ قائــــدناديتُ من طَرَدَ الرقادَ بصـدِّهمما أعالج وهو خــلوٌ هاجــدياذا الذي صدع الفؤاد بهجرهأنت البلاء طريفه والتّالدألقيت بين جفون عيني حُرقةفإلى متى أنا ســاهر ياراقــد ومن الأبيات التي اشتهرت بين الناس من هذه القصيدة، قوله:
وسعى بها ناس فقالوا إنهالَهِي التي تشقى بها وتكابدفجحدتهم ليكون غيرك ظنهمإني ليعجبني المحبُ الجاحدُ

اخى ما رايك فى هذة الابيات . ولو كان ماذال عايش هذا الشاعر كنت بلغته رأيك فى اشعاره .

شكرا اخى

***********************
امـــــــ الاحلام ــــــير

ومـا مــِن كاتبٍ إلا سيبلى ....... ويُبقي الدهر مــا كتبت يـداهُ
فلا تكتُب بخطِك غير شيءٍ ....... يسُــرك في القيامةٍ أن تـراهُ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
شكوى فقير
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنين :: قسم الشعر والأدب-
انتقل الى: