سنين
هـــذه الرســـالة تفيـــد بأنـــك غيــــر مسجـــل لدينـــا
ويســـعدنا كثيـــراً إنضمــامك لنـــا ..
مـــــع تحيـــــات
إدارة المنتــدي

سنين


 
الرئيسيةعلاء الديناليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قصه جميله وغريبه

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
karam
عضو
avatar

عدد المساهمات : 44
تاريخ التسجيل : 12/12/2009
العمر : 36
الموقع : الشركه الاولى للتغذيه والتغليف-المملكه العربيه السعوديه

مُساهمةموضوع: قصه جميله وغريبه   الأربعاء يناير 06, 2010 2:39 am

بسم الله الرحمن الرحيم

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
واسعد الله اوقاتكم اعزائى الاعضاء
اليوم جئت إليكم لاقدم لكم هذه القصه المليئه بالعبر والمواعظ وارجوا ان تنال اعجابكم
ذات يوم سافر ثلاثة من الشباب إلى دوله بعيده لامر ما
وكان سكنهم فى عماره تتكون من 75 طابقا
ولم يجدوا سكنا إلا فى الطابق الخامس والسبعين
قال لهم موظف الاستقبال : نحن فى هذه البلاد لسنا كنظامكم فى الدول العربيه.
فالمصاعد مبرمجه على ان تغلق ابوابها تلقائيا عند الساعه العاشره ليلا.
فلا بد ان يكون حضوركم قبل هذا الموعد, لانها لو اغلقت لا تستطيع قوة ان تفتحها
فالكمبيوتر الذى يتحكم فيها فى مبنى بعيد عنا ! مفهوم؟
قالوا : مفهوم.
وفى اليوم الاول... خرجوا للنزهه... وقبل العاشره كانوا فى سكنهم
لكن ما حدث بعد ذلك انهم فى اليوم التالى تاخروا إلى العاشره وخمس دقائق
وجأوا باقصى سرعتهم كى يدركوا المصاعد لكن هيهات!!
اغلقت المصاعد ابوابها... توسلوا إلى موظف الاستقبال وكادوا يبكون ولكن دون جدوى
فاجمعوا امرهم على ان يصعدوا إلى غرفهم عبر السلالم مشيا على الاقدام
قال احدهم : اقترح عليكم امرا.
قالوا : قل
قال : اقترح ان كل واحد منا يقص علينا قصه مدتها مدة الصعود فى 25 طابقا.
ثم الذى يليه , ثم الذى يليه حتى نصل إلى الغرفه.
قالوا : نعم الرأى... توكل على الله انت وابدأ
قال : اما انا فساعطيكم من الطرائف والنكت ما يجعل بطونكم تتقطع من كثرة الضحك!!!
قالوا هذا ما نريد... وفعلا حدثهم بهذه الطرائف حتى اصبحوا كالمجانين... ترتج العماره لضحكهم.
ثم بدأ درو الثانى فقال : اما انا فعندى لكم قصص لكنها جاده قليلا... فوافقوا
فاستلمهم مسيرة 25 طابقا اخرى.
ثم الثالث قال لهم : لكنى انا ليس لكم عندى إلا قصصا مليئه بالنكد والهم والغم, فقد سمعتم النكت والجد.
قالوا : قل ... اصلح الله الامر, حتى نصل ونحن فى اشد الشوق للنوم.
فبدا يعطيهم من قصص النكد ما ينغص عيش الملوك!!!
فلما وصلوا إلى باب الغرفه كان التعب قد بلغ بهم كل مبلغ.
قال : واعظم قصة نكد فى حياتى...... ان مفتاح الغرفه نسيناه لدى موظف الاستقبال فى الدور الارضى.
...................فاغمى عليهم................
نعم فيها عبر
الشاب منا يلهوا ويلعب, وينكت ويرتكب الحماقات فى السنوات الخمس والعشرين الاولى من حياته.
سنوات هى اجمل سنين العمر... فلا يشغلها بطاعه ولا بعقل.
ثم يبدا الجد فى الخمس والعشرين الثانيه
تزوج , ورزق باولاد , وانشغال بطلب الرزق , وينهمك فى الحياه , حتى بلغ الخمسين من عمره.
ثم فى الخمس والعشرين الاخيره من حياته.
(واعمار امتى ما بين الستين والسبعين واقلهم من يجوز ذلك) كما فى الحديث.
بدأ النكد , تعتريه الامراض والتنقل بين المستشفيات وإنفاق الاموال على العلاج.
وهم الاولاد , فهذه طلقها زوجها ,وذلك بينه وبين إخوته مشاكل كبيره ,
وخصومات بين الزوجات تحتاج تدخل هذا الاب.
وتراكمت عليه الديون التى تخبط فيها من اجل إسعاد اسرته.
فلا هم الذين سعدوا ولا هو الذى ارتاح من هم الدنيا.
حتى إذا جاء الموت ... تذكر ان المفتاح , مفتاح الجنه كان قد نسيه فى الخمس والعشرين الاولى من حياته.
فجاء إلى الله مفلسا.

(رب ارجعـــــــــــــــــــــــون)

ويتحسر ويعض على يديه

(
لو ان الله هدانى لكنت من المتقين)

ويصرخ ويقول

(
لو ان لى كرة)

فيجـــــــــــــــــــــــــاب

(
بلى قد جاءتك اياتنا فنسيتها وكذلك اليوم تنسى)

وهنا تنتهى القصه اعزائى الاعضاء .
ولكن معذرة على النهايه, فهذا هو حالنا فى الدنيا
فارجوا ان نتعظ ونستفيد من هذه القصه قبل فوات الاوان, قبل ان نقول
(رب ارجعون)

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مدير المنتدي
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 427
تاريخ التسجيل : 22/11/2009
الموقع : sohag

مُساهمةموضوع: رد: قصه جميله وغريبه   الإثنين يناير 11, 2010 7:28 pm

بارك الله فيك يا كرم

***********************
مــع تحــياتي


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://senen.ahlamontada.net
 
قصه جميله وغريبه
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سنين :: القسم الإسلامي-
انتقل الى: